نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول
اهلا وسهلا بكم معنا ايها الشعراء الكرام
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» المهديون الممكنون ..والمهديون الكذبة!!!
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitimeأمس في 10:54 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وقفات تدبرية مع روح التنزيل الحكيم
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-22, 6:46 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» رسالة من سيدنا علي الى المتحدثين والدعاة
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-22, 2:11 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» تسابيح فلكية....
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-21, 4:15 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الوجه الاخر لسحر البيان
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-20, 9:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» وقفة مع بسم الله
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-20, 9:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» Lost in the Pacific
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-20, 9:03 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» البشرى والبشارة من مهام القران والداعية
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-20, 2:41 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الرعاية اصل من اصول الدين - محمد بن يوسف الزيادي
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-19, 11:51 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الهبات الزراعية الاستعمارية هدفها تدمير البلاد
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-19, 11:33 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» فاستقم كما امرت
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-19, 9:15 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الى دعاة الخير ورثة النبوة - محمد بن يوسف الزيادي
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-19, 12:16 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الله الخالق المدبر - محمد بن يوسف الزيادي
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-18, 12:44 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وحدة المسلمين معتقد وليست حلما
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-17, 12:03 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» براعم تزهر عطاء في صالون نون الأدبي
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-16, 10:04 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» الدين والحياة
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-15, 6:51 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» حديث الصباح-الاكرام للضيف وليس للمحتل !!
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-14, 7:44 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» القران يامر باتباع السنة
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-13, 8:00 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» التصحر الفكري...
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-11, 11:43 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وضع الصين كارثي وخطير جدا!!
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-11, 9:35 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» تربية الابناء على معالي االهمم وراقي القيم - محمد بن يوسف الزيادي
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-10, 2:40 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مصادر قوة نظام الحكم
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-09, 11:18 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الورع والتدين الكاذب !!!!
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-09, 11:36 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وقفوهم انهم مسئولون - محمد بن يوسف الزيادي
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-08, 10:11 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» نصائح اخوية قي هذه الاحوال الجوية - محمد بن يوسف الزيادي
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-08, 9:47 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» اطعام الطعام
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-08, 10:41 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» كتاب النبي سلام الله عليه الى ملك الحبشة - محمد بن يوسف الزيادي
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-07, 11:20 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» عوامل تبرئة ترامب
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-06, 11:09 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» صالون نون الأدبي يتتبع وردة لم تكتمل
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-05, 11:25 am من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» صفعات امريكا وترامب
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2020-02-05, 5:00 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
التزجيج والتنميص للمراة - محمد بن يوسف الزيادي عضو منتدى نبيل القدس
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 16 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 16 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 36143
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
معتصم - 12434
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
sa3idiman - 3588
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
محمد بن يوسف الزيادي - 2805
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
لينا محمود - 2667
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
هيام الاعور - 2145
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
بسام السيوري - 1764
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
محمد القدس - 1219
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
العرين - 1193
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
محمد بن يوسف الزيادي
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
زهره النرجس
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
زهرة اللوتس المقدسية
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
معتصم
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
معمر حبار
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
هيام الاعور
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
sa3idiman
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
لينا محمود
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
محمود تركي
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_rcapتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_voting_barتركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_vote_lcap 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 973 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو سالم الفرجاني فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 61094 مساهمة في هذا المنتدى في 16926 موضوع
عداد زوار المنتدى

شاطر
 

 تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
نبيل القدس ابو اسماعيل

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 36143
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  Empty
مُساهمةموضوع: تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز    تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز  I_icon_minitime2019-12-13, 4:52 pm

تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية:
الطاهر المعز
يُمكن اعتبار هذا المقال مُكمِّلاً لمقالَيْن سابقَيْن عن تركيا:
الأول بعنوان: بَعض تَبِعات ولاء الإخوان المسلمين "العرب" لتركيا الإخوانية
أمريكا وتركيا، اختلاف ثانوي واتفاق استراتيجي
الطاهر المعز 17/11/2019
والثاني بعنوان: تركيا، قِبْلَة الإخوان المسلمين، ومدرسة الإستبداد
هل الإسلام دين الدّولة في تركيا الإخوانية؟
الطاهر المعز 10/12/2019
قَسّمْتُ المادّة إلى ثلاث مقالات قصيرة، بغرض تَيسِير قراءتها، وهذا قسمها الثالث، وقد أَعَدْتُ كتابة بعض المعلومات، عَمْدًا، لكي يمكن قراءة كل مقال بشكل مُستقل أو مُنفصل عن المقالَيْن الآخَرَيْن.
...
لعِبَتْ تركيا، عضو الحلف الأطلسي، وشريك الكيان الصهيوني، دورًا هامًّا في العدوان على سوريا، منذ بداية الحرب، واستغلت تركيا وضع سوريا، اقتصاديًّا، لنهب مواردها، كما خربت سوريا عبر إغراقها بالمجموعات الإرهابية، واستخدمت تركيا الإخوانية اللاجئين السوريين، كقوة عاملة رخيصة، وكورقة تستخدمها ضد نظام سوريا، وكذلك ضد أوروبا، وهددت الحكومة التركية بإغراق أوروبا باللاجئين وبالإرهابيين، كما تقوم بعمليات ترحيل يومية للسوريين الذين لجأوا إلى تركيا، خلال سنوات الحرب، وقدّرت الصحف التركية عدد المُرَحَّلين السّوريِّين، عبر معبر "باب الهوى" لوحده، بمعدّل مائة سوري يوميا، خلال النصف الثاني من سنة 2019، وتعتزم حكومة تركيا ترحيل نحو مليونَيْ سوري، لتوطينهم في مناطق سوريا يحتلها الجيش التّركي، بعد أن ضمن النظام التركي "الحياد" الرّوسي، والتّواطؤ الأمريكي، لاحتلال شريط حدودي واسع شمال سوريا، بذريعة مكافحة الإرهاب...
من جهة أخرى تحتل تركيا، منذ سنة 1974، ثُلُثَ مساحة قُبْرص، ونقلت آلاف المستوطنين من تركيا، ليحتلوا شمال الجزيرة، وتُحاول تركيا الأطلسية، حاليا الاستحواذ على حصة من غاز شرق المتوسط الذي بدأ الكيان الصهيوني استغلاله، وتصديره إلى بلدان عربية تحكمها أنظمة التطبيع (مصر والأردن)، وأثار تنقيب تركيا عن الغاز في سواحل قبرص واليونان (أعضاء الإتحاد الأوروبي) ردود فعل أوروبية مائعة، وغير حازمة، وغير جدّية، ما يُشجّع النظام التركي على مواصلة التّعدّي على شُعوب وثروات المنطقة...
أوردت وكالة الصحافة الفرنسية (أ.ف.ب يوم 20/11/2019) تصريحًا لوزير الهجرة اليوناني، الذي اتهم تركيا بالإبتزاز المُستمر، والتلويح بورقة اللاجئين، وترحيل الإرهابيين إلى بلدانهم في أوروبا، بهدف الحصول على مزيد من الأموال والمساعدات من الاتحاد الأوروبي، وكانت تركيا قد حصلت على أكثر من ستة مليارات يورو سنويّا من الإتحاد الأوروبي، بهدف مَنْع اللاجئين من عُبُور الحُدُود مع اليونان...
كَشفتْ وزارة الداخلية التركية، يوم الثلاثاء 03/12/2019، أنها تحتجز حوالي 1500 إرهابي أجنبي، وأعلنت ترحيل خمسة إرهابيين (من "داعش") يحملون الجنسية الألمانية، إلى بلادهم، "في إطار عمليات الترحيل المستمرة للمقاتلين الإرهابيين الأجانب إلى بلدانهم"، ويعلم الجميع أن الإرهابيين دخلوا سوريا، عبر تركيا، برعاية تركية...
تزامَن تصعيد اللهجة التركية بخصوص الإرهابيين واللاجئين، مع عرقلة تركيا عمليات البحث عن الغاز في منطقة شرق المتوسط، واستفزاز الدول الأوروبية (إيطاليا وفرنسا وبريطانيا) والولايات المتحدة، عبر الإتفاق الذي وقّعته الحكومة التركية، يوم 11/12/2019، مع أحد الأطراف الذي يُسيْطر على جزء من ليبيا (حكومة طرابلس الإخوانية)، للتنقيب عن الغاز، في المنطقة البحرية الواقعة بين ليبيا وتونس ومالطا وإيطاليا واليونان، وخلقت تركيا بذلك بُؤْرَة تَوتّر إضافية في حوض البحر الأبيض المتوسط، ما جعل وزراء خارجية الإتحاد الأوروبي يُهدّدون بالرد، و"التّصدِّي لسياسة الأمر الواقع التي تمارسها تركيا في شرق البحر الأبيض المتوسط"، بحسب ناطق باسم حكومة قبرص، التي تحتل تركيا ثُلُثَ مساحتها منذ 1974...
على الصعيد الداخلي، تعلّلت الحكومة بمحاولة الإنقلاب المشبوه منتصف سنة 2016، لتستولي على 96% من وسائل الإعلام، فأصبح يُشرف عليها ويُديرها الحزب الحاكم، مباشرةً، وبذلك يعسر على الجمهور أن يطلع على أخبار أو وقائع، لا تُرْضِي حزب الإخوان المسلمين الحاكم، منذ 17 سنة (حزب العدالة والتنمية)، وصدر تقرير عن وضع الحُريات، بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان (10 كانون الأول/ديسمبر 2019) وتضمّن التقرير بعض وقائع التعذيب التي تجاوز ألْف حالة مَعْرُوفة ومُوَثَّقة، في السجون التركية خلال تسعة أشهر من سنة 2019، وتقدم المواطنون وجمعيات حقوق الإنسان بأكثر من 130 شكوى ضد الحكومة، إثر إقرار حالة الطوارئ، بعد محاولة الإنقلاب المشبوه صيف 2016، وتقدم المواطنون، خلال تسعة أشهر، بحوالي 2700 دعوى قضائية، بشأن انتهاك حق الحياة، والتعذيب والمعاملات السيئة، بالإضافة إلى حوالي 1300 حالة مُوثّقَة عن الضرب في التظاهرات، ورش الغازات المسيلة للدموع، ووضع الأصفاد من الخلف أثناء الاعتقال، مع تسجيل 1123 واقعة تعذيب ومعاملة سيئة، في السّجون، بحسب تقرير صدر عن محكمة حقوق الإنسان الأوروبية...
في المجال الإقتصادي، أعلنت وكالة "موديز" الأمريكية للتصنيف الإئتماني، يوم السادس من كانون الأول/ديسمبر 2019 "الإبقاء على النظرة المستقبلية لاقتصاد تركيا"، وفي نفس اليوم (06/12/2019) نُشِر مُلخّص بحث اقتصادي جامعي محلي، ويتوقّع مُعدُّو التقرير أن يستمر تَفاقُمُ الأزمات الاجتماعية، الناجمة عن انهيار الاقتصاد التركي، بسبب المُغامرات العسكرية، وإنفاق حوالي 250 مليار ليرة تركية، (خلال تسعة أشهر) على العدوان على شمال سوريا، وتمويل المجموعات الإرهابية في الوطن العربي، وَوُزِّعَ التقرير خلال مؤتمر الاقتصادي نَظّمَهُ أحد أحزاب المُعارضة، وورد في نفس الدّراسة البحثية، أن اقتصاد تركيا دخل في حالة أزمة ثقة وشح العملة الأجنبية وارتفاع الأسعار وارتفاع قيمة الديون، منذ النصف الثاني من عام 2018، وأصبحت تركيا تحتل مرتبة مُتَدَنِّيَة، في ترتيب الدول التي يُقارب مستوى رواتبها، مستوى الأسعار، وتحتل تركيا تحتل المرتبة 22 من بين 28 دولة أوروبية، بسبب انخفاض الأجر الأدْنى الذي لا يتجاوز نسبة 16% من الأجر الأدنى في لكسمبورغ... أما النقابات، فتُطالب بتخفيض ضريبة الدخل على الرواتب الضعيفة، وتخفيض الأقساط التي يُسدّدها الأُجراء لمؤسسة الضمان الاجتماعى، وأشارت دراسة أعدها اتحاد نقابات "ديسك"، إلى ارتفاع تكاليف التغذية، خلال إحدى عشر شهرًا، بنسبة 79%، حيث ارتفعت أسعار الخضراوات والفاكهة بنسبة 70%، واللحوم بنسبة 65%، والبقول بنسبة 43%، ليتراوح متوسط نفقات الغذاء بين نحو 935 و 1500 ليرة تركية، بحسب تركيبة الأُسْرة (من إثنين إلى أربعة أفراد، بينما لا تتجاوز قيمة الحد الأدنى للرواتب 2020 ليرة تركية، وهو الراتب الذي يقبضه حوالي 2,2 مليون عامل، وحوالي سبعة ملايين متقاعد، فيما لا يقِلُّ الدّخل الشهري لحوالي 850 ألف من النساء الأرامل أو اللاتي يُعِلْن أُسَرَهُن، عن ألف ليرة، ويقل دخل تسعة ملايين من الفُقراء عن مُعدّل 673 ليرة شهريا، في ظل ارتفاع الأسعار، التي اكْتَفَيْنا، في فقرة سابقة، بذكر بعضها، وتخص المواد الغذائية الضرورية...
على صعيد اقتصاد الدّولة (أو الإقتصاد الشمولي – "ماكرو إيكونومي")، اعتمدت الحكومة على الاستدانة من الخارج بفوائد كبيرة، وبلغت قيمة الفوائد بين 2019 و 2020، ما يُعادل 173,55 مليار دولارا، وهي أموال يخسرها الكادحون، إذ تتحوّل ثمرة إنتاجهم إلى الخارج، وأظهرت بيانات معهد الإحصاء التركي (تركستات) الحكومي ارتفاع نسبة التضخم، إلى 10,56% بنهاية شهر تشرين الثاني/نوفمبر 2019، مع ارتفاع كبير في تكاليف التعليم والرعاية الصحية والفنادق والمطاعم، وأدّى تراجع مستوى الصادرات وارتفاع قيمة الواردات، إلى ارتفاع العجز التجاري إلى أكثر من 24,5 مليار دولار، خلال عشرة أشهر من سنة 2019، مما يزيد من ارتفاع الأسعار، بسبب انخفاض قيمة الليرة التركية بنحو 30% مقابل الدّولار، خلال سنة 2018...
سياق الهجمة التركية على العرب:
احتلت تركيا العثمانية معظم البلدان العربية، باسم الإسلام، طيلة أكثر من أربعة قُرون، قبل تسليمها للإمبريالية، وخصوصًا البريطانية والفرنسية، خلال القرن التاسع عشر، وانهارت الدولة العثمانية، إثر انهزامها (مع ألمانيا وإيطاليا) بنهاية الحرب العالمية الأولى (1914 - 1918)، وأجرت تركيا الحديثة (بقيادة كمال أتاتورك) محادثات مع الدول المُنتصرة في الحرب بعد سقوط الخلافة العثمانية، أدّت إلى حصول تركيا على بعض "الإمتيازات"، ومن بينها أراضي سورية (مثل لواء إسكندرون)، مقابل مناهضة الإتحاد السوفييتي، ومكافحة الشيوعية، وكان انتماء تركيا إلى حلف شمال الأطلسي (ناتو) نتيجة منطقية لاصطفاف تركيا مع الدول الرأسمالية الإمبريالية ضد الإتحاد السوفييتي، وضد مبدأ الإشتراكية، كما كان اعتراف تركيا المُبكِّر بالكيان الصهيوني، ومشاركتها (ولو بشكل رمزي) في العدوان على كوريا وتقسيمها، ووكان انتماؤها ل"حلف بغداد" الإستعماري، وغيرها من الأحلاف الإستعمارية، نتيجة منطقية لانتماء تركيا عقائديًّا ل"الغرب" الرأسمالي، ومُعاداة كل ما يُعْتَبَرُ "شَرْقِيًّا".
لم يندثر الإسلام السياسي من الحياة السياسية التركية، وعاد إلى النشاط، منذ منتصف القرن العشرين، وخصوصًا مع حكومة "نجم الدّين أربكان" (1996) الذي خطط مشروع إعادة إحياء الإمبراطورية العثمانية، لكن حكومته لم تستمر طويلا، وتمرّد عليه الجيل الجديد من الإخوان المسلمين (داوود أُغلو ورجب طيب أردوغان...) وتمكنوا من الفوز بانتخابات 2002، وعاد مع هذا الجيل حلم استعادة الخلافة العثمانية كسياسة، لبسط نفوذ تركيا على الدول العربية، عبر دَعْم الإخوان المسلمين، وعبر دعم وتدريب المجموعات الإرهابية، من المغرب إلى العراق، وأنشأت قواعد عسكرية في قَطَر والسودان (قبل إلغاء الإتفاقية، إثر سقوط حكم "عمر البشير") والصومال، وليبيا، وورد في إحدى تصريحات "رجب طيب أردوغان"، بشأن ليبيا وبعض البلدان العربية "إنها أرض الأجداد"، ما يعكس عقلية استعمارية، لأن أجداد الليبيين وشعوب المغرب والمشرق العربِيّيْن حاربوا الإحتلال التركي...
بعد اجتياح الجيش التركي شمال سوريا، عبر الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو)، يوم العاشر من تشرين الأول/اكتوبر 2019، عن مخاوف الحلف من مخاطر العملية العسكرية التركية في شمال شرقي سورية والتي قد تؤدي لزعزعة الاستقرار في المنطقة، ولكنه يُقر "بالمخاوف الأمنية المَشْرُوعة لتركيا على حدودها..."
تغلغل تركيا في المغرب العربي:
طالبت أحزاب المعارضة والنقابات في المغرب "بمراجعة اتفاقية التبادل الحر مع تركيا"، التي، وقِّعت قبل وصول الإسلام السياسي إلى الحكم في المغرب (وحصل نفس الأمر في تونس)عَكَسَت رغبة تركيا في الهيمنة السياسية والإقتصادية والثقافية، وألحقت أضرارًا كبيرة باقتصاد المغرب، وبعد توقيع هذه الإتفاقية، ارتفع العجز التجاري للمغرب مع تركيا، من 4,4 مليار درهم سنة 2006 إلى 16 مليار درهم سنة 2018، ودعم الإسلام السياسي المغربي، منذ 2011، عملية الإختراق التّركي للإقتصاد المغربي، وإغراق البلاد بالسلع الرخيصة التي تدعمها حكومة الإسلام السياسي في تركيا، بهدف الهيمنة، وجعل البلدان العربية (من بينها المغرب وتونس وشمال سوريا وغرب العراق) أسواقًا لترويج المنتجات التركية، بالإضافة إلى البرامج والمُسلسلات التلفزيونية، ولا يختلف الوضع في تونس، حيث يشتكي التّجار والحِرفيون والمُزارعون من الهيمنة التركية على اقتصاد البلاد، بدعم من زُعماء حزب الإخوان المسلمين (النهضة) الذين يُمثّل بعضهم المصالح التركية في تونس، ويُخربون الإقتصاد المحلي، وأعلن الأمين العام لنقابة الأُجراء (الإتحاد العام التونسي للشغل)، وهو لم يشتهر أبدًا بمعارضة نظام الحُكْم، لا سابقًا ولا حاليا: "توجد صفقات سرية مع تركيا"، وذَكر من بينها إشراف شركات تركية على مؤسسات ضخمة، مثل "مطار النفيضة"، وهو أكبر المطارات في تونس، وكما حصل في المغرب، أغرقت تركيا السوق التونسية بإنتاج (مُدعّم)، ممنوع من الترويج في أوروبا، بسبب عدم احترام المقاييس الصحية، بحسب رئيس المنظمة التونسية لإرشاد المستهلك.
أما في ليبيا، فإن تركيا "أغرقت البلادبالسّلاح وبالإرهابيين"، بحسب موقع "تركيا الآن"، وفي الجزائر، وفّرَتْ تركيا دعمًا مادّيًّا وإعلاميًّا قَويًّا، للإخوان المسلمين، إلى جانب الإعلام القَطَرِي، وأعلن الرئيس رجب طيب أردوغان، في مقابلة مع قناة "تي أر تي" التركية، أن الجيش التركي مُستعدّ للتدخل في ليبيا "إلى جانب الحكومة الشرعية"، وتعمل تركيا، كما بقية أعضاء حلف شمال الأطلسي، على تقسيم ليبيا إلى ثلاث دُوَيْلات، يدعم الإخوان المسلمون وتركيا إحداها (حكومة الوفاق) في طرابلس، وتدعم مصر والسعودية والإمارات، دُويلة بنغازي، التي يُسيطر عليها عميل المخابرات الأمريكية "خليفة حفتر" الذي يحمل الجنسية الأمريكية، والثالثة تُسيطر على الأراضي الصحراوية، جنوب البلاد، على حدود تشاد والنيجر والسودان، ويُغير التّحالف القَبَلِي الحاكم ولاءه، حيثما توهّم وجود مَصْلَحَة، وتحظى كل دُوَيْلَة بدعم بعض القُوى الخارجية، الطامعة في السيطرة على ثروات البلاد، وتأمل تركيا السيطرة على النفط والغاز، في سواحل ليبيا، على البحر الأبيض المتوسط...
في العراق، بدأت تركيا إقامة السّدود الضخمة، على مجرى النّهرَيْن (دجلة والفرات)، ما خفض منسوب المياه نحو سوريا والعراق (وكذا تفعل إيران مع العراق)، وخلق أزمة مياه في العراق، في فصل الصيف، ولا توجد في العراق جبال تُغذِّي مياه الأنهار، باستثناء إقليم كردستان الذي يتصرف زعماء العشائر به كزعماء دولة مستقلة، بأموال الشعب العراقي، فإن أكثر من 55% من مياه نهر دجلة و 88% من مياه نهر الفرات تأتي من تركيا، وتتحكم إيران بنحو 12% من مياه نهر دجلة القادمة إلى العراق، كما تتحكم إيران في مياه نهر "الكارون"، في جنوب العراق، وبالأخص في محافظة البصرة، التي تعاني شحاً كبيراً في المياه... بالإضافة إلى مشكلة المياه، عبرت تركيا مرارًا عن أطماعها في العراق، ويدّعي رجب طيب اردوغان أن العديد من المحافظات والمناطق العراقية، هي مناطق تركية، وسبق أن استغل الطيران التركي (المنتمي لحلف شمال الأطلسي) احتلال المجموعات الإرهابية لمناطق شمال وغربي العراق، لقصف هذه المناطق، إلى جانب الطيران الصهيوني...
خاتمة:
رَوّج نظام الإخوان المسلمين في تركيا، كذبَةً كبيرةً، مفادها أن الرئيس التركي زعيم يتحدّى القوى الإمبريالية والكيان الصهيوني، عبر تصريحاته الجديرة بمُمثّل مَسْرَحي، وليس بزعيم دولة مثل تركيا، خاصة بعد سيطرة الحزب الحاكم وزعيمه أردوغان وأُسْرَتُهُ على اقتصاد البلاد، والتجارة الخارجية، وسيطر الحزب الحاكم على مختلف المؤسسات، كالقضاء والتعليم والجيش والشرطة والإعلام، بالإضافة إلى المصارف والشركات... لكن اقتصاد تركيا يعتمد على الإستثمارات الأوروبية، وتستورد تركيا أسلحة جيشها من الولايات المتحدة ومن الكيان الصهيوني، وارتفع حجم التعاون العسكري والمُبادلات التجارية، ورحلات الطيران، بين تركيا والكيان الصهيوني، وعدد السائحين الصهاينة في تركيا، خلال فترة حُكْم الإخوان المسلمين، ولم يكن مُتاحًا للجيش التركي احتلال شمال سوريا لولا الضوء الأخضر الأمريكي (الأطلسي)، ولولا التواطؤ الروسي، إذ تريد روسيا "إمساك العصا من الوسط"، وتوسيع رقعة نفوذها ومصالحها في الشرق، بعد اليأس من أوروبا التي اصطفّت وراء الولايات المتحدة، ضد روسيا...
يتشبّه أردوغان بالسلاطين العثمانيين، فأنشأ قَصْرًا فخما، به قرابة 1200 غُرفة، وأنشأ مطارًا جديدًا وجسورًا وغيرها من المشاريع المكلفة، وغير الضرورية، اقتصاديّا، بل إن بعضها يُمثل كارثة اقتصادية، بينما يُعاني نصف الشعب التركي من صُعوبات في الحياة اليومية، بسبب ارتفاع أسعار المواد الأساسية وارتفاع نسبة التضخم، وانخفاض القيمة الحقيقية للدخل، بفعل انخفاض قيمة العملة المَحلّية (الليرة التّركية)، بالإضافة إلى قمع الحُرِّيّات الفردية والجماعية، ويعاني الفُقراء، الذين دعموا حزب الإخوان المسلمين، من صعوبات الحياة اليومية، خصوصًا بعد انخفاض حجم الإستثمارات الأجنبية، وخروج بعضها (من تركيا ومن الأسواق المُسمّاة "ناشئة")، وإفالاس العديد من المصانع الصغيرة، وخاصة في مجال تصنيع الإنتاج الزراعي...
تُمثّل تركيا الإخوانية، البلد الكبير والقوي، نموذجا لحكم الإخوان المسلمين، ولأخلاقياتهم، ولتصرفهم في موارد البُلدان، وتطبيق سياسة "الأقربون أولى بالمعروف"، وما عبر عنه الإخوان المسلمون في تونس، بأن السلطة غنيمة، يتقاسمونها فيما بينهم، وتُعتبر تركيا الإخوانية نموذجا لعلاقاتهم الخارجية (مع الحلف الأطلسي والكيان الصهيوني)، ودعم الإرهاب ضد "المُسلمين" في سوريا وليبيا والعراق، وغيرها، ونموذجًا للمجتمع الطّبَقِي، وللفوارق الإجتماعية الكبيرة، وغير ذلك من خاصيات الأنظمة الرجعية، التي تَقُودُها البرجوازية الكُمْبرادورية، أترتبط مصالحها بالقوى الأجنبية، دول وشَرِكات ومصارف...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://alhoob-alsdagh.yoo7.com
 
تركيا الإخوانية الأطلسية، خطر على شُعوب المتوسّط، وعلى الشعوب العربية: الطاهر المعز
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: مقالات سياسية-
انتقل الى: