نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة
نبيل - القدس
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» متى تدري - نبيل القدس
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitimeأمس في 11:01 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اهمية دراسة اصول الفقه
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitimeأمس في 12:10 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الفرق بين الدولة والأمة
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-23, 10:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» برد يحيط بي - نبيل القدس
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-23, 9:32 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هل صوت المرأة عورة؟
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-23, 6:55 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» جميل كان هذا اليوم - نبيل القدس
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-22, 12:41 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أفكّر في الحوار الصعبِ :: شاعرة العصر - عفاف عطاالله
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-22, 12:17 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الطلاق أهم مؤشرات الانتعاش الاقتصادي في أمريكا
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-21, 8:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» 27 بالمائة من رجال أمريكا تعولهم نساؤهم رغم ارتفاع نسب الطلاق إلى 60 بالمائة وزيادة العنف ضد النساء
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-21, 8:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ماذا تفعل المرأة التي لا تملك مالا للسكن في مجتمع لاديني؟ [ ليست هي من سيفعل]
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-21, 12:04 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» محامية أمريكية تشرح بلغة الأرقام كارثة اجتماعية عجيبة
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-20, 11:43 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» زيف حجة التصميم الذكي - صبور احمد
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-20, 11:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رصاصة دارون على الانسانية - رحلة اليقين - الحلقة السابعة - الدكتور إياد قنيبي .
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-19, 7:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» إمراة اسطورة - بابلية - كلمات نبيل القدس
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-18, 10:57 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رحلة اليقين ٦: (ندعوك للغداء) - أخلاق الإلحاد اياد قنيبي
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-18, 7:21 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» وداعا للشاعر الكاتب والمناضل حنا إبراهيم
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-18, 10:51 am من طرف نبيل عودة

» اتى موسم الشتاء - نبيل القدس
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-17, 10:55 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يهودي يكتب القرآن ومسيحي ينسخ تفسير الطبري ومؤلفات بخطوط نسائية.. الوراقون وصناعة الكتاب في الحضارة الإسلامية
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-17, 9:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الزمن عند المسلمين.. اعتمدوا خط غرينتش وأرخوا أحداثهم بالساعات وصحابي يحدد وصوله المدينة بـ"الساعة الخامسة"
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-17, 9:18 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» لماذا ترك هذا الشاب الإسلام؟ وكيف عاد؟ اياد قنيبي
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-17, 7:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» جديد ليش القتل صاير ليش???? فتى الزرقاء | الفنان محمد ابو الكايد - 2021 (حصريا )
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-17, 7:08 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هل الحق على القاتل أم على المقتول؟
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-17, 3:02 pm من طرف د/موفق مصطفى السباعي

»  وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلاماً
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-17, 7:39 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» اذكروا الله يذكركم...
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-15, 9:59 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» دعاة العقل المعطلون لحدود الله بقلم:رحاب أسعد بيوض التميمي
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-15, 9:36 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مَنْ أنا - إبراهيم أمين مؤمن
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-15, 9:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» إيريكا17 - إبراهيم أمين مؤمن
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-15, 9:27 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحبُّ الاعظم - ابراهيم امين مؤمن
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-15, 9:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رحلة على أكتاف أينشتاين
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-15, 9:21 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» زمان الميزان يطال الدكان - مصطفى منيغ
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-10-15, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
مقهى المنتدى
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 11 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 11 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 37196
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
معتصم - 12434
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
sa3idiman - 3588
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
محمد بن يوسف الزيادي - 3015
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
لينا محمود - 2667
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
هيام الاعور - 2145
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
بسام السيوري - 1764
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
محمد القدس - 1219
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
العرين - 1193
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
محمد بن يوسف الزيادي
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
زهره النرجس
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
زهرة اللوتس المقدسية
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
معتصم
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
معمر حبار
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
هيام الاعور
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
د/موفق مصطفى السباعي
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
sa3idiman
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
لينا محمود
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_rcapما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_voting_barما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_vote_lcap 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 977 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو همام سعيد فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 63290 مساهمة في هذا المنتدى في 18156 موضوع
عداد زوار المنتدى

 

 ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
نبيل القدس ابو اسماعيل

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37196
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز Empty
مُساهمةموضوع: ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز   ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز I_icon_minitime2020-09-25, 5:22 pm

ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق
الطاهر المعز

نشرت "المُفَوّضِيّة السَّامِية للاجئين" (الأمم المتحدة) يوم الخميس 10 أيلول/سبتمبر 2020، تقريرًا سنويّا بعنوان "الاتجاهات العالمية"، وقَدّرَ التقرير عدد اللاجئين والنّازحين الذين وقع إحصاؤهم، بنهاية سنة 2019، بنحو ثمانين مليون شخص بين لاجئين وطالبي لجوء أو أشخاص نزحوا داخل بلدانهم، فيما تتراجع فرص عودتهم.
بالتّوازي مع هذا التّقرير، نشرت جامعة "براون"  الأمريكية يوم الثامن من أيلول/سبتمبر 2020، تقريرًا بمناسبة الذّكرى 19 لتفجيرات الحادي عشر من أيلول/سبتمبر 2001، يُحَمِّلُ الولايات المتحدة، مسؤولية نُزوح ما لا يقل عن 37 مليون شخص، معظمهم من العرب والمسلمين، الذي شنّت ضدهم الإمبريالية الأمريكية حُروبًا متواصلة، بذريعة "الحرب على الإرهاب"، وقدّرت مصادر أمريكية أخرى عدد ضحايا العدوان الأمريكي المُتواصل، منذ 2001، بنحو ستين مليون نازح ولاجئ، بالإضافة إلى الدّمار الذي لحق هذه البلدان، من أفغانستان إلى ليبيا، والخسائر المادية والأضرار البَدَنِيّة والنّفْسِيّة التي تعرض لها هؤلاء الأشخاص الذي وقع اجتثاثُهُم من أوطانهم وأراضيهم وبيوتهم وبيئتهم، ناهِيك عن تدمير أجهزة الدّولة والبُنية التّحتية والخدمات ومنظومة الصحة والتّعليم، وغير ذلك من أساليب التّخريب المُتَعَمّد، وتعاقدت الإمبريالية الأمريكية وقوات حلف شمال الأطلسي مع وُكلاء ( مثل صهاينة العرب بالخليج ) لتمويل وتسليح وتدريب عناصر المجموعات الإرهابية، ومجموعات مَحَلِّية كمليشيات الأكراد في العراق وسوريا، ودول لها أطماع، كما أطماع تركيا في سوريا، ومن "التّ​​أثيرات الجانبية" للحُروب العدوانية الأمريكية، استفادت إيران من الإحتلال الأمريكي للعراق وسوريا، لِتُعَزِّزَ نُفُوذَها كقوة إقليمية وازِنَة...   
قَدَّر تقرير المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين ومركز مراقبة النزوح الداخلي، أعداد النازحين (الذين هُجِّروا من مناطقهم الأصلية وبقوا داخل بلدانهم)، ضحايا الإعتداءات الأمريكية، في العراق بنحو 9,2 ملايين شخص، منذ 2001، في سوريا بنحو 7,1 ملايين شخص، وفي أفغانستان بنحو 5,3 ملايين شخص، وفي اليمن بنحو 4,4 ملايين شخص، وفي باكستان بنحو 7,3 ملايين شخص وفي الصّومال بنحو 4,2 ملايين شخص، وفي الفلبين بنحو 1,7 مليون شخص، وفي ليبيا بنحو 1,2 مليون، ويُقدّر أن من عادوا إلى مناطقهم الأصلية (ولم يستعيدوا بالضرورة أراضيهم وممتلكاتهم ومنازلهم) لا تتجاوز نسبتهم 25% من إجمالي عدد النازحين، وتسببت الحُرُوب العدوانية الأمريكية في إطلاق المليشيات الإرهابية التي ارتكبت المجازر ونهبت الثّروات وخَرّبت التُّراث الإنساني في العراق وسوريا واليمن وأفغانستان وغيرها، وهي أدوات تتحكم بها الإمبريالية لزعزعة الإستقرار، سواء في أمريكا الجنوبية أو في آسيا أو في إفريقيا، ولا تُظْهِرُ بيانات الأمم المتحدة ومختلف التّقارير، ما أصاب الشّعوب المُعتدَى عليها من تراجع في مستوى العيش، ومن فَقر وأُمِّيّة وأمراض، وتخريب للقطاع الصحي والتعليمي، وقنوات الصرف الصحي، ومُجَمّعات توليد الكهرباء، وغير ذلك من الأضرار...  
اعتَبَر تقرير جامعة "براون" أن سلسلة الحروب التي بدأتها الإمبريالية الأمريكية، في بداية القرن الواحد والعشرين، سنة 2001، لم تتوقف أبدًا، ولا تزال مُستمرة منذ عقْدَيْن، بالإضافة إلى مُشاركة الجيش الأمريكي في العدوان على 24 دولة، على الأقل، ما يرفع عدد النازحين، الذي قَدّرته الأمم المتحدة بنحو 80 مليون شخص أي أكثر من 1% من سكان العالم الذين اضطروا لمغادرة منازلهم، والذين لا يستطيعون العودة إلى منازلهم، خصوصًا منذ 2012، عند ظُهُور أدوات جديدة للإمبريالية، مثل "داعش" وأخواتها، ويتضمّن هذا الرّقم، ضحايا الحُروب والحصار والعُنف، وغير ذلك، في سوريا وأفغانستان، كما في جنوب السّودان وفنزويلا وأقلّيّة "الروهينغا"، في ميانمار، الذين يتعرّضُون للعنف العُنصري، لاقتلاعهم والإستيلاء على أراضيهم التي تضُمّ في باطنها النّفط والعديد من المعادن الأخرى، وتتوقع المنظمات الإنسانية التابعة للأمم المتحدة أن يَسُوءَ الوضع، خلال السنوات القادمة، لأن الإمبريالية الأمريكية تُسَيْطِرُ مع حُلفائها على الأُمم المتحدة وعلى المُؤسسات الدّولية، وتعتمد سياستها الخارجية على القوة العسكرية، ويتعارض إحلال السّلام مع مصالح شركاتها العابرة للقارات، ومع مصلحة مُجمع الصناعات العسكرية الأمريكية...
استفادت الأحزاب والمُنظمات العُنصرية واليمينية المُتطرفة، في الدول الرأسمالية الإمبريالية، من مآسي الشّعوب الواقعة تحت نيران الحُروب والنهب والإضطهاد الإمبريالي، لتُطَوِّرَ خطابها العنصري الذي يعتمد على نظرية "صراع الحضارات"، وعلى "تَفَوُّق العرق الأبيض الأوروبي"، وعززت هذه القُوى الفاشية العُنصرية علاقاتها مع الكيان الصهيوني، من خلال بث الحقد والكراهية في المجتمعات الأوروبية والأمريكية، وغيرها، واختلاق حُروب بين الفُقراء، وتوجيه الغَضَب ضد الفُقَراء والمُهاجرين واللاجئين، وكأن المهاجرين واللاجئين مَسْؤُولون عن الحُروب وعن نهب ثروات بلدانهم، ما اضطرهم للبحث عن مكان آمن أو عن عمل يُمكنهم من العيش، ولا يختلف خطاب معظم حكومات أوروبا (وكذلك أمريكا الشمالية، وحكومات البرازيل والهند، وغيرها، سنة 2020) عن هذه الأحزاب اليمينية الفاشية، فلم تشتهر الولايات المتحدة باستقبال اللاجئين، ولو من أمريكا الوُسطى والجنوبية، فيما لم تستقبل أوروبا في تاريخها، بما في ذلك أثناء الحُروب العالمية (وهي حُروب أوروبية بالأساس) أكثر من 10% من إجمالي المُهاجرين واللاجئين في العالم، فيما يقدّم الإعلام والأحزاب الحاكمة والحكومات، طلبات اللجوء كعملية اجتياح وغَزْو تُهَدّد حضارة وتاريخ واستقرار أوروبا، ويُصدّق المواطنون الأوروبيون هذا الإدّعاء، نظرًا لغياب أو ضُعف الخطاب البديل الذي قد يُرَكِّزُ على مُعارَضَة الحُروب العدوانية الإمبريالية، وعلى الأسباب الحقيقية التي جعلت سكان إفريقيا وآسيا يُغادرون أوطانهم، وتتمثل هذه الأسباب في الحُروب التي لم تتوقف الإمبريالية الأوروبية والأمريكية (بدعم من أستراليا وكندا واليابان وغيرها ) عن إطلاقها وإذكاء نيرانها، ضد أوْطان هؤلاء الشعوب، وتتمثل أيضًا في نَهب الشركات العابرة للقارات لثروات بُلدان هؤلاء المُهاجرين واللاجئين...
يَعْسُر، في ظل مرحلة الإمبريالية، وحقبة العَوْلَمَة، فَصْلُ الإستغلال الطبقي داخل البلدان الرأسمالية المتقدّمة (الإمبريالية) عن الإضطهاد القومي للشعوب الواقعة تحت هيمنة القُوى الإمبريالية، وتعمل الطبقات الحاكمة في أوروبا وأمريكا، والشركات العابرة للقارات، على تَمْكين عُمّال وفُقراء بلدان "المَرْكز" من شراء سلع رخيصة، وقع إنتاجُها (المواد الغذائية، على سبيل المثال) أو صُنعت (الملابس والأحذية، مثلاً) في بُلدان فقيرة (الأَطْراف، أو المُحِيط)، يقع استغلال مُزارعيها وعُمّالها استغلالاً فظيعًا، لكي يتمكن سُكّان الدول الرأسمالية من شرائها، رغم ضُعْف رواتبهم ودَخْلِهم، وبذلك يشتري النظام الرأسمالي العالمي السّلم الإجتماعية، بأبْخَسِ الأسعار، ويتجنب الإنتفاضات والثّورات في "المركز" الرأسمالي، بالإضافة إلى السُّموم المبثُوثَة عبر الدّعاية الإيديولوجية اليوْمِيّة التي يتكفّلُ الإعلام السّائد بترديدها، بواسطة البرامج الإخبارية والإنتاج الوثائقي أو الرّوائي، لتكتمل دائرة الهيمنة...       
 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://alhoob-alsdagh.yoo7.com
 
ما وراء الأرقام، خَبَرٌ وتعليق الطاهر المعز
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: مقالات سياسية-
انتقل الى: