نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة
نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة
نبيل - القدس
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» رحلتي إلى الإسلام: ايفون ردلي
معنى القضية المصيرية I_icon_minitimeأمس في 11:39 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» البريطانية جولي أرادت تنصير عاملتها المسلمة فأسلمت هي وأصبحت جميلة
معنى القضية المصيرية I_icon_minitimeأمس في 11:22 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» قصة لعالم رباني اترك التعليق عليها للقراء الكرام - محمد بن يوسف الزيادي
معنى القضية المصيرية I_icon_minitimeأمس في 5:41 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» معالم النهضة في القران الكريم
معنى القضية المصيرية I_icon_minitimeأمس في 3:47 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وجوه الفلسطينيين كظيمةٌ مسودةٌ
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-06, 11:16 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  نبيل القدس - قرن من العلمانية ودول سايكس الوطنية والمسلمون يذبحون ولا مغيث
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-06, 12:25 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مؤهلات الدولة والمجتمع لخدمة الدولة والمجتمع = معمر حبار
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-05, 9:31 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يكفي الفلسطيني مايعيشه من الاحتلال الصهيوني، فلا ترهقوه بتدخلكم في شؤونه – معمر حبار
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-05, 9:26 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» لاإعجاز علمي في تشريع زكاة الفطر طعاما أو نقودا – معمر حبار
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-05, 9:10 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تحرير العبيد
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-05, 7:34 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» لفتة بيانية في اية قرانية
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-05, 3:51 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» تجارة الرقيق الابيض - استغلال المراة جنسيا ثمرة من ثمار العلمانية
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-05, 1:13 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» المجتمعات الغربية - الدين - والعلمانية
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-04, 9:01 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سطوة أيمن جابر على مذبح "آل الأسد"
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-04, 8:41 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حين تَجتاحُ "الكورونا الاجتماعيّةُ" النساءَ
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-04, 8:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فتية فلسطين وصباياها: بشارة بالغد الأفضل
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-04, 8:31 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مقال: في السياسة
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-04, 1:22 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» العلمانية سبب التحرش بالمراة - نبيل القدس
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-03, 10:34 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» نقاشات وجدال وفاة الملاكم الشاب راشد الصويصات نموذجا
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-02, 10:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» السعودية الجديدة! د. بسام أبو عبد الله
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-02, 9:41 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عشرة دروس دينية للملحدين!
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-01, 11:22 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» انعدام التفكير لدى الملاحدة والعلمانيين - نبيل القدس
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-01, 10:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» كيف ترد على شبهات الملحدين
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-05-01, 10:36 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذه رسالة من موقع أوقف التحكم العالمي
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-04-30, 10:43 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» "السّلام الإبراهيميّ" المزعوم موفق محادين
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-04-30, 10:37 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» من القدس الموحدة فالكبرى ، فحاضرة القدس الكبرى د. وليد سالم
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-04-30, 10:36 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» نقل البيانات بسرعة الضوء.. باحثة مصرية تحل مسألة عمرها 50 عاما في الفيزياء
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-04-29, 10:33 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» نقل البيانات بواسطة الضوء(Li-Fi) إعداد: أفنان البقمي
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-04-29, 10:31 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تصاعد نشاط تنظيم الدولة: المخاطر وفرص المواجهة
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-04-29, 12:38 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تقاسم لقاح كوفيد 19: قياس الحصص بأوزان الدول
معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2021-04-29, 12:23 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 21 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 21 زائر :: 3 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 37516
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
معتصم - 12434
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
sa3idiman - 3588
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
محمد بن يوسف الزيادي - 3113
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
لينا محمود - 2667
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
هيام الاعور - 2145
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
بسام السيوري - 1764
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
محمد القدس - 1219
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
العرين - 1193
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
محمد بن يوسف الزيادي
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
زهره النرجس
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
زهرة اللوتس المقدسية
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
معتصم
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
معمر حبار
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
هيام الاعور
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
د/موفق مصطفى السباعي
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
sa3idiman
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
لينا محمود
معنى القضية المصيرية I_vote_rcapمعنى القضية المصيرية I_voting_barمعنى القضية المصيرية I_vote_lcap 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 983 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو كمال حامد فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 63830 مساهمة في هذا المنتدى في 18450 موضوع
عداد زوار المنتدى

 

 معنى القضية المصيرية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد بن يوسف الزيادي



الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3113
تاريخ التسجيل : 03/05/2010
العمر : 62

معنى القضية المصيرية Empty
مُساهمةموضوع: معنى القضية المصيرية   معنى القضية المصيرية I_icon_minitime2020-11-16, 9:18 am

سؤال : ما معنى القضية المصيرية
الجواب :- المصطلح مركب من كلمتين، وهما قضية، وهي كل امر ذي شان و يقتضي البحث والمعالجة.
ومصيرية، و المصيري من المصير وهو منتهى الامر وعاقبته.
والقضية المصيريه هي الامر المتعلق بالمنتهى والعاقبة وما يتخذ دونه اجراء الحياة او الموت..والقضية المصيرية للمسلم هي ظهور امر دينه و عقيدته وسيادته في الارض.. وتعتبر القضية مصيرية لدى المسلم اذا امتد اثرها وعاقبتها الى اليوم الاخر.. فالاصل في المسلم ان تكون افعاله وقراراته موافقة لعلة الخلق والايجاد .. وقد ترجم لنا النبي الكريم صلوات ربي وسلامه عليه كيف تكون دعوة الاسلام هي القضية المصيرية التي تبذل في سبيل نشرها واعلاء كلمتها المهج والنفوس، فقد ذكر الطبري رحمه الله في تاريخه ما نصه:-(حديث مرفوع) حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْبٍ ، وَابْنُ وَكِيعٍ ، قَالا : حَدَّثَنَا أَبُو أُسَامَةَ ، قَالَ : حَدَّثَنَا الأَعْمَشُ ، قَالَ : حَدَّثَنَا عَبَّادٌ ، عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ ، قَالَ : " لَمَّا مَرِضَ أَبُو طَالِبٍ ، دَخَلَ عَلَيْهِ رَهْطٌ مِنْ قُرَيْشٍ ، فِيهِمْ : أَبُو جَهْلٍ ، فَقَالَ : إِنَّ ابْنَ أَخِيكَ يَشْتُمُ آلِهَتَنَا ، وَيَفْعَلُ ، وَيَفْعَلُ ، وَيَقُولُ ، وَيَقُولُ ، فَلَوْ بَعَثْتَ إِلَيْهِ فَنَهَيْتَهُ ، فَبَعَثَ إِلَيْهِ ، فَجَاءَ النَّبِيُّ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَدَخَلَ الْبَيْتَ ، وَبَيْنَهُمْ وَبَيْنَ أَبِي طَالِبٍ قَدْرُ مَجْلِسِ رَجُلٍ ، قَالَ : فَخَشِيَ أَبُو جَهْلٍ إِنْ جَلَسَ إِلَى جَنْبِ أَبِي طَالِبٍ ، أَنْ يَكُونَ أَرَقَّ لَهُ عَلَيْهِ ، فَوَثَبَ فَجَلَسَ فِي ذَلِكَ الْمَجْلِسِ ، وَلَمْ يَجِدْ رَسُولُ اللَّهِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، مَجْلِسًا قُرْبَ عَمِّهِ ، فَجَلَسَ عِنْدَ الْبَابِ ، فَقَالَ لَهُ أَبُو طَالِبٍ : أَيِ ابْنَ أَخِي ، مَا بَالُ قَوْمِكَ يَشْكُونَكَ ؟ يَزْعُمُونَ أَنَّكَ تَشْتُمُ آلِهَتَهُمْ ، وَتَقُولُ ، وَتَقُولُ ، قَالَ : وَأَكْثَرُوا عَلَيْهِ مِنَ الْقَوْلِ ، وَتَكَلَّمَ رَسُولُ اللَّهِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَقَالَ : يَا عَمّ ، إِنِّي أُرِيدُهُمْ عَلَى كَلِمَةٍ وَاحِدَةٍ يَقُولُونَهَا ، تَدِينُ لَهُمْ بِهَا الْعَرَبُ ، وَتُؤَدِّي إِلَيْهِمْ بِهَا الْعَجَمُ الْجِزْيَةَ ، فَفَزِعُوا لِكَلِمَتِهِ ، وَلِقَوْلِهِ ، فَقَالَ الْقَوْمُ : كَلِمَةٌ وَاحِدَةٌ ؟ نَعَمْ ، وَأَبِيكَ عَشْرًا ، قَالُوا : فَمَا هِيَ ؟ فَقَالَ أَبُو طَالِبٍ : وَأَيُّ كَلِمَةٍ هِيَ يَابْنَ أَخِي ؟ قَالَ : لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ ، قَالَ : فَقَامُوا فَزِعِينَ يَنْفُضُونَ ثِيَابَهُمْ ، وَهُمْ يَقُولُونَ : أَجَعَلَ الآلِهَةَ إِلَهًا وَاحِدًا إِنَّ هَذَا لَشَيْءٌ عُجَابٌ ، قَالَ : وَنَزَلَتْ مِنْ هَذَا الْمَوْضِعِ إِلَى قَوْلِهِ : لَمَّا يَذُوقُوا عَذَابِ سورة ص آية 5 - 8 ، لَفْظُ الْحَدِيثِ لأَبِي كُرَيْبٍ - رجع الحديث إلى حديث ابن إسحاق - فحدثنا ابن حميد ، قال : حَدَّثَنَا سَلَمَةُ ، قَالَ : حَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ إِسْحَاقَ ، قَالَ : فَحَدَّثَنِي يَعْقُوبُ بْنُ عُتْبَةَ بْنِ الْمُغِيرَةِ بْنِ الأَخْنَسِ أَنَّهُ حَدَّثَ ، أَنَّ قُرَيْشًا حِينَ قَالَتْ لأَبِي طَالِبٍ هَذِهِ الْمَقَالَةَ ، بَعَثَ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَقَالَ لَهُ : " يَابْنَ أَخِي ، إِنَّ قَوْمَكَ قَدْ جَاءُونِي فَقَالُوا لِي كَذَا وَكَذَا ، فَأَبْقِ عَلَيَّ وَعَلَى نَفْسِكَ ، وَلَا تُحَمِّلْنِي مِنَ الأَمْرِ مَا لَا أُطِيقُ ، فَظَنَّ رَسُولُ اللَّهِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، أَنَّهُ قَدْ بَدَا لِعَمِّهِ فِيهِ بَدَاءٌ ، وَأَنَّهُ خَاذِلُهُ وَمُسَلِّمُهُ ، وَأَنَّهُ قَدْ ضَعُفَ عَنْ نُصْرَتِهِ وَالْقِيَامِ مَعَهُ ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : يا عماه ، لَوْ وَضَعُوا الشَّمْسَ فِي يَمِينِي ، وَالْقَمَرَ فِي يَسَارِي ، عَلَى أَنْ أَتْرُكَ هَذَا الأَمْرَ ، حَتَّى يُظْهِرَهُ اللَّهُ أَوْ أَهْلِكَ فِيهِ مَا تَرَكْتُهُ ، ثُمَّ اسْتَعْبَرَ رَسُولُ اللَّهِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَبَكَى ، ثُمَّ قَامَ ، فَلَمَّا وَلَّى نَادَاهُ أَبُو طَالِبٍ ، فَقَالَ : أَقْبِلْ يَابْنَ أَخِي ، فَأَقْبَلَ عَلَيْهِ رَسُولُ اللَّهِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَقَالَ : اذْهَبْ يَابْنَ أَخِي ، فَقُلْ مَا أَحْبَبْتَ ، فَوَاللَّهِ لَا أُسَلِّمُكَ لِشَيْءٍ أَبَدًا ، قَالَ : ثُمَّ إِنَّ قُرَيْشًا لَمَّا عَرَفَتْ أَنَّ أَبَا طَالِبٍ أَبَى خِذْلَانَ رَسُولِ اللَّهِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، وَإِسْلَامَهُ ، وَإِجْمَاعَهُ لِفِرَاقِهِمْ فِي ذَلِكَ وَعَدَاوَتَهُمْ ، مَشَوْا إِلَيْهِ بِعُمَارَةَ بْنِ الْوَلِيدِ بْنِ الْمُغِيرَةِ ، فَقَالُوا لَهُ ، فِيمَا بَلَغَنِي : يَا أَبَا طَالِبٍ ، هَذَا عُمَارَةُ بْنُ الْوَلِيدِ ، أَنْهَدُ فَتًى فِي قُرَيْشٍ ، وَأَشْعَرُهُ وَأَجْمَلُهُ ، فَخُذْهُ ، فَلَكَ عَقْلُهُ وَنُصْرَتُهُ ، وَاتَّخِذْهُ وَلَدًا فَهُوَ لَكَ ، وَأَسْلِمْ لَنَا ابْنَ أَخِيكَ هَذَا الَّذِي قَدْ خَالَفَ دِينَكَ وَدِينَ آبَائِكَ ، وَفَرَّقَ جَمَاعَةَ قَوْمِكَ ، وَسفه أَحْلَامَهُمْ ، فَنَقْتُلُهُ ، فَإِنَّمَا رَجُلٌ كَرَجُلٍ ، فَقَالَ : وَاللَّهِ لَبِئْسَ مَا تَسُومُونَنِي ، أَتُعْطُونَنِي ابْنَكُمْ أَغْذُوهُ لَكُمْ ، وَأُعْطِيكُمُ ابْنِي تَقْتُلُونَهُ ؟ هَذَا وَاللَّهِ مَا لا يَكُونُ أَبَدًا ، فَقَالَ الْمُطْعِمُ بْنُ عَدِيِّ بْنِ نَوْفَلِ بْنِ عَبْدِ مَنَافٍ : وَاللَّهِ يَا أَبَا طَالِبٍ لَقَدِ أَنْصَفَكَ قَوْمُكَ ، وَجَهِدُوا عَلَى التَّخَلُّصِ مِمَّا تَكْرَهُهُ ، فَمَا أَرَاكَ تُرِيدُ أَنْ تَقْبَلَ مِنْهُمْ شَيْئًا ، فَقَالَ أَبُو طَالِبٍ لِلْمُطْعِمِ : وَاللَّهِ مَا أَنْصَفُونِي ، وَلَكِنَّكَ قَدْ أَجْمَعْتَ خِذْلَانِي وَمُظَاهَرَةِ الْقَوْمِ عَلَيَّ ، فَاصْنَعْ مَا بَدَا لَكَ ، أَوْ كَمَا قَالَ أَبُو طَالِبٍ ، قَالَ : فَحَقِبَ الأَمْرُ عِنْدَ ذَلِكَ ، وَحَمِيَتِ الْحَرْبُ ، وَتَنَابَذَ الْقَوْمُ ، وَبَادَى بَعْضُهُمْ بَعْضًا ، قَالَ : ثُمَّ إِنَّ قُرَيْشًا تَذَامَرُوا عَلَى مَنْ فِي الْقَبَائِلِ ، مِنْهُمْ مِنْ أَصْحَابِ رَسُولِ اللَّهِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، الَّذِي أَسْلَمُوا مَعَهُ ، فَوَثَبَتْ كُلُّ قَبِيلَةٍ عَلَى مَنْ فِيهَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ يُعَذِّبُونَهُمْ وَيَفْتِنُونَهُمْ عَنْ دِينِهِمْ ، وَمَنَعَ اللَّهُ رَسُولَهُ مِنْهُمْ بِعَمِّهِ أَبِي طَالِبٍ ، وَقَدْ قَامَ أَبُو طَالِبٍ حِينَ رَأَى قُرَيْشًا تَصْنَعُ مَا تَصْنَعُ فِي بَنِي هَاشِمٍ وَبَنِي الْمُطَّلِبِ ، فَدَعَاهُمْ إِلَى مَا هُوَ عَلَيْهِ مِنْ مَنْعِ رَسُولِ اللَّهِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، وَالْقِيَامِ دُونَهُ ، فَاجْتَمَعُوا إِلَيْهِ ، وَقَامُوا مَعَهُ ، وَأَجَابُوا إِلَى مَا دَعَاهُمْ إِلَيْهِ مِنَ الدَّفْعِ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، إِلَّا مَا كَانَ مِنْ أَبِي لَهَبٍ ، فَلَمَّا رَأَى أَبُو طَالِبٍ مِنْ قَوْمِهِ مَا سَرَّهُ مِنْ جِدِّهِمْ مَعَهُ وَحَدَبِهِمْ عَلَيْهِ ، جَعَلَ يَمْدَحُهُمْ وَيَذْكُرُ فَضْلَ رَسُولِ اللَّهِ ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فِيهِمْ ، وَمَكَانَهُ مِنْهُمْ ، لِيَشُدَّ لَهُمْ رَأْيَهُمْ " .ولعل الصورة الان اتضحت والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
معنى القضية المصيرية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: قسم خاص - محمد بن يوسف الزيادي-
انتقل الى: