نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة
نبيل - القدس
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» متى تدري - نبيل القدس
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitimeأمس في 11:01 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اهمية دراسة اصول الفقه
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitimeأمس في 12:10 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الفرق بين الدولة والأمة
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-23, 10:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» برد يحيط بي - نبيل القدس
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-23, 9:32 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هل صوت المرأة عورة؟
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-23, 6:55 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» جميل كان هذا اليوم - نبيل القدس
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-22, 12:41 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أفكّر في الحوار الصعبِ :: شاعرة العصر - عفاف عطاالله
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-22, 12:17 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الطلاق أهم مؤشرات الانتعاش الاقتصادي في أمريكا
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-21, 8:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» 27 بالمائة من رجال أمريكا تعولهم نساؤهم رغم ارتفاع نسب الطلاق إلى 60 بالمائة وزيادة العنف ضد النساء
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-21, 8:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ماذا تفعل المرأة التي لا تملك مالا للسكن في مجتمع لاديني؟ [ ليست هي من سيفعل]
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-21, 12:04 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» محامية أمريكية تشرح بلغة الأرقام كارثة اجتماعية عجيبة
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-20, 11:43 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» زيف حجة التصميم الذكي - صبور احمد
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-20, 11:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رصاصة دارون على الانسانية - رحلة اليقين - الحلقة السابعة - الدكتور إياد قنيبي .
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-19, 7:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» إمراة اسطورة - بابلية - كلمات نبيل القدس
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-18, 10:57 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رحلة اليقين ٦: (ندعوك للغداء) - أخلاق الإلحاد اياد قنيبي
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-18, 7:21 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» وداعا للشاعر الكاتب والمناضل حنا إبراهيم
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-18, 10:51 am من طرف نبيل عودة

» اتى موسم الشتاء - نبيل القدس
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-17, 10:55 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يهودي يكتب القرآن ومسيحي ينسخ تفسير الطبري ومؤلفات بخطوط نسائية.. الوراقون وصناعة الكتاب في الحضارة الإسلامية
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-17, 9:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الزمن عند المسلمين.. اعتمدوا خط غرينتش وأرخوا أحداثهم بالساعات وصحابي يحدد وصوله المدينة بـ"الساعة الخامسة"
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-17, 9:18 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» لماذا ترك هذا الشاب الإسلام؟ وكيف عاد؟ اياد قنيبي
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-17, 7:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» جديد ليش القتل صاير ليش???? فتى الزرقاء | الفنان محمد ابو الكايد - 2021 (حصريا )
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-17, 7:08 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هل الحق على القاتل أم على المقتول؟
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-17, 3:02 pm من طرف د/موفق مصطفى السباعي

»  وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلاماً
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-17, 7:39 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» اذكروا الله يذكركم...
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-15, 9:59 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» دعاة العقل المعطلون لحدود الله بقلم:رحاب أسعد بيوض التميمي
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-15, 9:36 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مَنْ أنا - إبراهيم أمين مؤمن
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-15, 9:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» إيريكا17 - إبراهيم أمين مؤمن
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-15, 9:27 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحبُّ الاعظم - ابراهيم امين مؤمن
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-15, 9:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رحلة على أكتاف أينشتاين
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-15, 9:21 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» زمان الميزان يطال الدكان - مصطفى منيغ
من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-10-15, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
مقهى المنتدى
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 14 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 14 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 37196
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
معتصم - 12434
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
sa3idiman - 3588
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
محمد بن يوسف الزيادي - 3015
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
لينا محمود - 2667
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
هيام الاعور - 2145
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
بسام السيوري - 1764
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
محمد القدس - 1219
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
العرين - 1193
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
محمد بن يوسف الزيادي
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
زهره النرجس
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
زهرة اللوتس المقدسية
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
معتصم
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
معمر حبار
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
هيام الاعور
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
د/موفق مصطفى السباعي
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
sa3idiman
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
لينا محمود
من تراثنا الفلسطيني I_vote_rcapمن تراثنا الفلسطيني I_voting_barمن تراثنا الفلسطيني I_vote_lcap 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 977 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو همام سعيد فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 63290 مساهمة في هذا المنتدى في 18156 موضوع
عداد زوار المنتدى

 

 من تراثنا الفلسطيني

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل عودة

نبيل عودة

المزاج : رايق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 151
تاريخ التسجيل : 20/09/2011
العمر : 73

من تراثنا الفلسطيني Empty
مُساهمةموضوع: من تراثنا الفلسطيني   من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-09-19, 10:23 am

[size=44]من تراثنا الفلسطيني[/size]
اقتباس :


[b]نبيل عودة[/b]






اغنية من ايام السفر برلك 1914- 1918 أي الحرب العالمية الأولى
حيد عن الجيش يا غبيشي قبل الحناطير ما يطلوا
ما حيّد عن الجيش لويش وَاللي يعادي غبيشي يا ذلوا
عين واغرب زين شيل شدي واقطع ارض الصين لا تهدي
تراهم جايين فندي فندي معاهم مرتين وبارابيلوا
ماخذ متراسي قاعد حاضر فرودي حراسي والخناجر
وبساحة برجاسِ مين يخاطر ؟ ومن عنة رصاصي يولوا
هدر الماتور نزل القايد وبصوتو الغدار قتلي رايد
و ربي يا ستار كل سايد وغبيشي المغوار ولا يذلّو
لا يعرف الكثير من إخواننا العرب قصة «غبيشي وحسنة» الفولكلورية التي يتغنى بها الفلسطينيون والأردنيون في أعراسهم ومناسباتهم وحروبهم، ويختلفون عليها أيضاً، وكل منهم ينسبها الى بلده ـــ وكأنّ غبيشي وحسنة أصلاً عرفا هذه الحدود أو اعترفا بها، أو كأنّ قصص الحب عند العرب ما بعد سايكس ـــ بيكو غير ما قبله. لم يعتقد غبيشي العربي اللقاحي المتمرد على كل بُنى السلطة بضرورة اختراع تاريخ جديد ومنفصل للأردن أو فلسطين أو أي وطن عربي يُعاد فيه تركيب التاريخ لتبرير حاضر التقسيم الذي صنعه الاستعمار. ولم يعتقد غبيشي بشخصية قطرية يتم اختراعها لتبرير العنصرية ضد الفلسطيني من قبل أصحاب شعار «القطر أولاً». لم يقلقه وطن بديل لأنّ الأوطان لا يمكن أن تستبدل (حتى بالجنة)، بل أقلقه وطن مسروق ومنهوب وشعب مظلوم ومقهور.
وأُغنية المطاردين المفضلة «حَيِّد عن الجيشي يا غبيشي» تروي حكاية غبيشي وحسنة، وهي، ربما، من أروع القصص العربية المماثلة، فهي حقيقية وحديثة العهد، وهي أيضاً أكثر من مجرد قصة حب جميلة، وأكثر من قصة تمرد وثورة على التقاليد والقبيلة والسلطة والدولة والاستعمار. هي قصة تعكس جانباً مهماً من السيكولوجية ـــ الاجتماعية العربية المتمردة التي نشاهد بعض تجلياتها اليوم في السجون الصهيونية. ولقد آمن غبيشي، كما يبدو من إصراره على مواجهة الجيش والدولة وحيداً، أنّه لو كان الإقدام على المواجهة والقتال محكوماً ومشروطاً بالتكافؤ في القوة والتساوي في القدرة على ممارسة العنف، لكانت الإنسانية كلّها لا تزال تقبع حتى اليوم في عبودية القوي والمتغطرس. لكن جرأة القلة المتمردة دوماً على المواجهة اللامتكافئة هي التي تصنع التاريخ، وهي التي تكسر وهم قوة الطغيان وتفضح للآخرين بشاعة الاستسلام والخضوع. ففي هذا النوع من المعارك يَنْتَصِرُ الطرف المُجَرّدْ من كل سلاح ويُهْزمُ فيها الطرف المُسلح حتى الأسنان بمجرد ولمجرد
وقوعها.
يرفض غبيشي المطارد من قبيلة حسنة القوية ومن الجيش (بقيادة «غلوب باشا» الذي يتهكم عليه غبيشي «بأبو حنيك» لرصاصة أصابته في حنكه) والدولة، أن يهرب، «يحيد» عن طريق الجيش الذي يتعقبه ويصر على المواجهة:
«ما حيد عن الجيشي لويشي
واللي يعادي غبيشي يا ذله»
قصة غبيشي هي قصة فولكلورية أخرى تكشف تلك الطبيعة العربية المتمردة والرائعة التي نحتاج إليها ونحتاج إلى تفجرها اليوم لتحرير الأسرى، وتكشف مدى احترام الناس والتاريخ لهذه النماذج حين أصبحت فولكلوراً يتغنى بها أهلنا في أعراسهم وحروبهم. هي قصة كل أسير فلسطيني وكلّ مقاوم وكل ثائر عربي. هي قصة كلّ من يرفض الذل ويدفعه إحساسه العالي بالكرامة الإنسانية إلى المواجهه غير المتكافئة، وامتحان حدود حاجز الممكن إنسانياً، رغم الموت المحقق الذي يمكن أن ينتظره:
«ونعيش طريدة ولا مذلة
ولا نقول له سيدي ولا نخضع له
ما يهمني العسكر ولا الدولة
وبيدي إم كركارة وإلها صوله»
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
نبيل القدس ابو اسماعيل

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37196
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

من تراثنا الفلسطيني Empty
مُساهمةموضوع: رد: من تراثنا الفلسطيني   من تراثنا الفلسطيني I_icon_minitime2020-09-20, 8:53 pm

غنية من ايام السفر برلك 1914- 1918 أي الحرب العالمية الأولى
حيد عن الجيش يا غبيشي قبل الحناطير ما يطلوا
ما حيّد عن الجيش لويش وَاللي يعادي غبيشي يا ذلوا
عين واغرب زين شيل شدي واقطع ارض الصين لا تهدي
تراهم جايين فندي فندي معاهم مرتين وبارابيلوا
ماخذ متراسي قاعد حاضر فرودي حراسي والخناجر
وبساحة برجاسِ مين يخاطر ؟ ومن عنة رصاصي يولوا
هدر الماتور نزل القايد وبصوتو الغدار قتلي رايد
و ربي يا ستار كل سايد وغبيشي المغوار ولا يذلّو
لا يعرف الكثير من إخواننا العرب قصة «غبيشي وحسنة» الفولكلورية التي يتغنى بها الفلسطينيون والأردنيون في أعراسهم ومناسباتهم وحروبهم، ويختلفون عليها أيضاً، وكل منهم ينسبها الى بلده ـــ وكأنّ غبيشي وحسنة أصلاً عرفا هذه الحدود أو اعترفا بها، أو كأنّ قصص الحب عند العرب ما بعد سايكس ـــ بيكو غير ما قبله. لم يعتقد غبيشي العربي اللقاحي المتمرد على كل بُنى السلطة بضرورة اختراع تاريخ جديد ومنفصل للأردن أو فلسطين أو أي وطن عربي يُعاد فيه تركيب التاريخ لتبرير حاضر التقسيم الذي صنعه الاستعمار. ولم يعتقد غبيشي بشخصية قطرية يتم اختراعها لتبرير العنصرية ضد الفلسطيني من قبل أصحاب شعار «القطر أولاً». لم يقلقه وطن بديل لأنّ الأوطان لا يمكن أن تستبدل (حتى بالجنة)، بل أقلقه وطن مسروق ومنهوب وشعب مظلوم ومقهور.
وأُغنية المطاردين المفضلة «حَيِّد عن الجيشي يا غبيشي» تروي حكاية غبيشي وحسنة، وهي، ربما، من أروع القصص العربية المماثلة، فهي حقيقية وحديثة العهد، وهي أيضاً أكثر من مجرد قصة حب جميلة، وأكثر من قصة تمرد وثورة على التقاليد والقبيلة والسلطة والدولة والاستعمار. هي قصة تعكس جانباً مهماً من السيكولوجية ـــ الاجتماعية العربية المتمردة التي نشاهد بعض تجلياتها اليوم في السجون الصهيونية. ولقد آمن غبيشي، كما يبدو من إصراره على مواجهة الجيش والدولة وحيداً، أنّه لو كان الإقدام على المواجهة والقتال محكوماً ومشروطاً بالتكافؤ في القوة والتساوي في القدرة على ممارسة العنف، لكانت الإنسانية كلّها لا تزال تقبع حتى اليوم في عبودية القوي والمتغطرس. لكن جرأة القلة المتمردة دوماً على المواجهة اللامتكافئة هي التي تصنع التاريخ، وهي التي تكسر وهم قوة الطغيان وتفضح للآخرين بشاعة الاستسلام والخضوع. ففي هذا النوع من المعارك يَنْتَصِرُ الطرف المُجَرّدْ من كل سلاح ويُهْزمُ فيها الطرف المُسلح حتى الأسنان بمجرد ولمجرد
وقوعها.
يرفض غبيشي المطارد من قبيلة حسنة القوية ومن الجيش (بقيادة «غلوب باشا» الذي يتهكم عليه غبيشي «بأبو حنيك» لرصاصة أصابته في حنكه) والدولة، أن يهرب، «يحيد» عن طريق الجيش الذي يتعقبه ويصر على المواجهة:
«ما حيد عن الجيشي لويشي
واللي يعادي غبيشي يا ذله»
قصة غبيشي هي قصة فولكلورية أخرى تكشف تلك الطبيعة العربية المتمردة والرائعة التي نحتاج إليها ونحتاج إلى تفجرها اليوم لتحرير الأسرى، وتكشف مدى احترام الناس والتاريخ لهذه النماذج حين أصبحت فولكلوراً يتغنى بها أهلنا في أعراسهم وحروبهم. هي قصة كل أسير فلسطيني وكلّ مقاوم وكل ثائر عربي. هي قصة كلّ من يرفض الذل ويدفعه إحساسه العالي بالكرامة الإنسانية إلى المواجهه غير المتكافئة، وامتحان حدود حاجز الممكن إنسانياً، رغم الموت المحقق الذي يمكن أن ينتظره:
«ونعيش طريدة ولا مذلة
ولا نقول له سيدي ولا نخضع له
ما يهمني العسكر ولا الدولة
وبيدي إم كركارة وإلها صوله»
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://alhoob-alsdagh.yoo7.com
 
من تراثنا الفلسطيني
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: الاقسام الأدبية :: قسم خاص @ روايات الكاتب نبيل عودة-
انتقل الى: