نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة
نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة
نبيل - القدس
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةأحدث الصورالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» فيلم The Equalizer للممثل “دينزل واشنطن” الجزء الثاني
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitimeاليوم في 9:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الاسلام وحده من يصنع السلام العالمي
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitimeاليوم في 2:47 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» القيادة والنقد والمحاسبة والنصيحة والشورى
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitimeأمس في 6:15 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

»  فيلم The Equalizer للممثل “دينزل واشنطن”
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitimeأمس في 6:13 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» صناعة القيادات الطبيعية والقيادات الصنيعة
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitimeأمس في 7:10 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» صناعة القدوات
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-31, 7:23 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» روعة السينما البريطانية و فيلم _الراكب الاخير
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-30, 7:04 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فيلم predator المفترس - ارلوند
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-29, 8:08 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» كاميرا خفية - المسيح
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-26, 9:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» Night of the Twisters (1996)
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-26, 9:22 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اي دمعة حزن - عبدالحليم
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-26, 9:02 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فيلم 2014 THE SURFACE - السطح
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-24, 9:17 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» منتدى نبيل القدس يقدم فيلم الكلب ماكس
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-24, 9:16 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فيلم No Escape مترجم HD لا مفر 2015 كامل
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-24, 9:10 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يوجد لدينا حمار ديمقراطي - محمد الشريف
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-24, 8:57 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ولادةٌ مختلِفة - أميمة عمران
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-24, 6:02 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ليتَ الذي سَلَبَ العيونَ ضياءَها - صفية الدغيم
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-24, 4:37 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حياكم الله ويا هلا
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-24, 7:37 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يا ويل ويلي والولف ما اجاني
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-24, 7:33 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فيلم A Dog Named Palma 2021 مترجم كامل
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-23, 10:36 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فيلم نيويورك
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-22, 10:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» موت قاسي 1988 - بروس ويليس
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-22, 8:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» خلف المسافات البعيدة - مليكة عزفا
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-19, 9:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هل يضمن ويغرم المشعوذ والساحر ما اتلفه؟؟...
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-17, 7:51 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» 13- من ذاكرة الايام - معركة المقحرز - ا948م
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-16, 10:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الاقدار بالاقدار تُدفع وتتغير ...
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-16, 3:16 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» المشعوذون قتلة مجرمون يجب محاربتهم
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-14, 3:46 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» هل يصح وصف مجتمعاتنا بالمجتمعات الذكورية؟!!
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-12, 1:58 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» اللغة والنساء - فقه اللغة-
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-12, 1:57 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» العرب وجزيرتهم في هدي النبوة والقران
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2023-01-11, 6:32 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

المواضيع الأكثر شعبية
وكم علمته نظم القوافي فلما قال قافية هجاني
اسماء الجن الكفار و المسلمين
ومدحت بطيبة طه - صلى الله على محمد - مديح نبوي ولا أجمل
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
دعاء الهى انت تعلم كيف حالى....كلمات رائعه لمشارى راشد///خوخه
دعاء المظلوم عن الرسول صلى الله عليه وسلم
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
الشيخ المعالج راسم ريان - كابول - معتصم
مقهى المنتدى
عداد للزوار جديد
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 22 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 22 زائر :: 3 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 38423
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
زهرة اللوتس المقدسية - 15403
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
معتصم - 12434
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
sa3idiman - 3588
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
محمد بن يوسف الزيادي - 3545
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
لينا محمود - 2667
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
هيام الاعور - 2145
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
بسام السيوري - 1764
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
محمد القدس - 1219
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
العرين - 1193
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
محمد بن يوسف الزيادي
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
زهره النرجس
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
زهرة اللوتس المقدسية
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
معتصم
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
معمر حبار
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
هيام الاعور
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
د/موفق مصطفى السباعي
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
sa3idiman
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
لينا محمود
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_rcapقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_voting_barقلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_vote_lcap 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1016 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو إبقى صباح فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 65217 مساهمة في هذا المنتدى في 19521 موضوع
مواضيع مماثلة
عداد زوار المنتدى
free counterAmazingCounters.com


 

 قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
نبيل القدس ابو اسماعيل


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 38423
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء Empty
مُساهمةموضوع: قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء   قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء I_icon_minitime2020-05-30, 10:38 pm


بسم الله الرحمن الرحيم





قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء




ليس غريبا أن يعيش الكافر في هذه الدّنيا وقد غفل عن الحياة الآخرة لا يخاف ما سيؤول إليه أمره فقد جحد نعمة خلق الله له وأنكر وجود الله واتّخذ إلهه هواه وسلّم نفسه للشّيطان يزيّن له الدّنيا وملذّاتها ويغويه بالشّهوات ليشبع غرائزه وحاجاته دون قيد ولا خوف.


لكن أن يكون هذا حال المسلم يسير على ما سار عليه الكافر فيغفل عن الآخرة وعن مصيره فيها فهذا أمر غريب غرابة عيشه في الحياة الدّنيا وقد غاب عنها شرع ربّه وأحكامه. فكيف للمسلم الذي آمن بالله ربّا وبنبيّه محمّد e رسولا وبالقرآن كتابا ودستورا أن يحيا وقد ألغي الإسلام من حياته، إلّا من بعض العبادات التي صارت عادات أشبه بما يؤدّيه النصارى في الكنيسة؟!


أنّى له العيش في ظلّ نظام رأسماليّ كافر فرض عليه حياة بُعْدٍ عن الله وعن هديه ونوره، حياة يجري فيها لا يلوي على شيء كلّ همّه تأمين حاجياته فمات قلبه وانعدم خوفه من الله، إلّا من رحم ربّي؟ لماذا تحوّل الكثير من المسلمين عن التّجارة الرّابحة وتمسّكوا بتجارة خاسرة مهلكة؟ لماذا غفلوا عن الآخرة وانشغلوا بالدّنيا الفانية؟ لماذا تحجّرت قلوب الكثيرين فباتوا لا يخشون عاقبة ذنوب ارتكبوها، وتراهم إمّا يتكبّرون عن نصح البعض لهم فتأخذهم العزّة بالإثم أو يتواكلون على رحمة الله فلا يهتمّون للذّنوب صغيرة كانت أو كبيرة ويردّدون "الله غفور رحيم"؟! عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النّبي e فيما يرويه عن ربّه أنّه قال: «وَعِزَّتِي لَا أَجْمَعُ عَلَى عَبْدِي خَوْفَيْنِ وَأَمْنَيْنَ، وَإِنْ أَخَفْتُهُ فِي الدُّنْيَا أَمَّنْتُهُ فِي الْآخِرَةِ، وَإِنْ أَمَّنْتُهُ فِي الدُّنْيَا أَخَفْتُهُ فِي الْآخِرَةِ».


ألم يقف هؤلاء على هذا الحديث القدسيّ؟ ألم يتدبّروا كلماته؟ ألم يهزّهم قسم ربّهم بعزّته؟ كيف يعيشون دنياهم في أمن وهم على يقين بأنّهم يحسنون فيها صنعا ثمّ يأملون العيش في هذا الأمن في الآخرة: هل اجتمع فيهم الأمنان؟ كيف هذا؟! قطعا لا يمكن حدوث ذلك وقد أقسم الله عزّ وجلّ بعزّته أن لا يجمعهما على عبده!


على المسلم إذاً أن يحسن ظنّه بالله كما أنّ عليه أن يخاف عقابه. وحتّى يسير سيرا سليما في هذه الدّنيا وجب عليه الجمع بين الاثنين حتَّى يَلْقى الله سبحانه وتعالى، عليه أن يمشي في الأرض يبتغي في أعماله حلالها ويتجنّب حرامها، يخشى ربّه ويرجو ثوابه ولا يَغُرّه عمله فيحسبه منجّيه وينسى رحمة الله وفضله. عن أنس بن مالكٍ رَضِي اللهُ عَنْه: «أَنَّ النَّبِيَّ e دَخَلَ عَلَى شَابٍّ وَهُوَ فِي الْمَوْتِ فَقَالَ لَهُ: كَيْفَ تَجِدُكَ؟ فَقَالَ أَرْجُو اللَّهَ وَأَخَافُ ذُنُوبِي، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ e: لَا يَجْتَمِعَانِ فِي قَلْبِ عَبْدٍ فِي هَذَا الْمَوْطِنِ إِلَّا أَعْطَاهُ اللَّهُ مَا يَرْجُو وَآمَنَهُ مِمَّا يَخَافُ».


هذا ما يجب أن يكون عليه المسلم؛ خائفا وراجيا. إذ يدفع الخوفُ والرَّجاءُ من الله تعالى الإنسانَ إلى العمل الصّالح وإلى حسن الظّنّ بالله وبرحمته، فهما السّبيل للنَّجاة من النّار ودخول الجنَّةِ. هذا ما بلّغه e لأُمّته وهذا ما سعى إلى غرسه في نفوس صحابته وجميع المسلمين. أكّد عليهم أن يلزموا الخوف من الله وأن لا يأمنوا زيغهم وابتعادهم عن هدي ربّهم. عليهم أن يدعوه؛ يسألونه الثّبات كما كان عليه الصّلاة والسّلام يفعل. فقد كان دائم السّؤال يلحّ على ربّه أن يثبّت قلبه على دينه وعلى طاعته! فهذا رسول الله وحبيبه الذي غفر له ما تقدّم وما تأخّر ووعد بالجنّة، فكيف بنا نحن؟! فأين نحن من الحبيب المصطفى الذي جمع بين الخوفِ والرَّجاءِ، والرَّغبةِ والرَّهبةِ ووعى على عظم هذا الأمر فسار في الدّنيا يعبد الله حقّ عبادته حتّى لقاه غير مبدّل ولا مفتون ونال ثواب الله ومرضاته وفاز بجنّته؟


على المسلم أن ينفطر قلبه إن قام بذنب أو فرّط في واجب أو غفل عن أمر من أمور دينه وعليه أن يخشى طوال حياته من غضب الله وانتقامه وأن يخاف عذاب النّار. هذا الخوف هو السّراج الذي ينير قلبه فإن فارَقه خرب هذا القلب وضاع صاحبه وفسدت أعماله. فكيف للمسلم اليوم أن يضمن رضوان ربّه ويحيا في هذه الدّنيا غير خائف من مصيره في الآخرة وكأنّه على يقين بالفوز؟! كيف يسير في الدّنيا وقد غفل عن هذا الأمر الجلل الذي يقيه شرّ القيام بالمعاصي ويحول دونه ودون الشّهوات فيتّقي الوقوع في الآثام والقيام بالمحرّمات؟ قال تعالى: ﴿إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُوراً﴾. فالخوف يحثّه على أن يقوم بالصّالحات ويترك المحرّمات ولكن دون أن يتحوّل إلى خوف مذموم يؤدّي به إلى اليأس والقنوط من رحمة الله و﴿إِنَّهُ لَا يَيْأَسُ مِن رَّوْحِ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ﴾. فالمسلم يطمع في نيل رضا الله ومحبّته وثوابه وفي أن يكون من أهل الجنّة ويفوز بنعيمها. قال تعالى: ﴿إِنَّ الَّذِينَ آَمَنُوا وَالَّذِينَ هَاجَرُوا وَجَاهَدُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أُولَئِكَ يَرْجُونَ رَحْمَةَ اللَّهِ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ﴾.


فطمع المسلم هو رجاؤه في عطاء ربّه وهو ما يدفعه على الاستمرار في العمل الصّالح فيتنافس في الخيرات ويجتهد في إكثار الطّاعات وقد تعلّق قلبه بالجنّة ونعيمها وصار يجاهد نفسه ويمنّيها بما وعد الله به المتّقين في الدّار الآخرة ويستغلّ وقته في كلّ ما يعود له بالخير والمنفعة فيها. عليه أن يكون ذا قلب حيّ ينبض بحبّ الله... ويحلّق كطائر بجناحيه! يقول ابن القيّم: "القلبُ في سيره إلى الله عزّ وجلّ بمنزلة الطّائر؛ فالمحبّة رأسه والخوف والرّجاء جناحاه". فالخوف والرّجاء هما جناحا قلب المسلم ولا يمكنه الطّيران ولا التّحليق لبلوغ غايته إن فقد أحدهما. فحين يمسك المسلم كتاب الله ويرتّل آياته يصيبه الخوف والهلع من تلك الآيات التي يتوعّد الله فيها الكفّار والمنافقين وينتابه القلق خوفا أن يكون منهم، وحين يقرأ الآيات التي يعد فيها المؤمنين بالنّعيم وبصحبة الرّسول e يسعد بذلك ويشتاق لبلوغ مرتبة هؤلاء ويسأل ربّه أن لا يحرمه ذلك ويكون منهم.


وبذلك فإنّ علم المؤمن بالعذاب العظيم يدفعه للخوف وعلمه في سعة الله ورحمته يجعله يأمل ويرجو ربّه. قال عليه الصّلاة والسّلام: «لَوْ يَعْلَمُ الْمُؤْمِنُ مَا عِنْدَ اللَّهِ مِنْ الْعُقُوبَةِ مَا طَمِعَ بِجَنَّتِهِ أَحَدٌ، وَلَوْ يَعْلَمُ الْكَافِرُ مَا عِنْدَ اللَّهِ مِنْ الرَّحْمَةِ مَا قَنَطَ مِنْ جَنَّتِهِ أَحَدٌ».


وعليه لا بدّ للمسلم أن يكون بين المقامين: مقام الخوف ومقام الرّجاء، وأن يكون متوازنا لا يغلّب أحدهما على الآخر، فإن غلبته نفسه ودعته إلى معصية فعليه أن يتذكّر الخوف والعقاب من الله، وإن دعته للابتعاد عن الأعمال الصّالحة فعليه أن يعود إلى ذكر الله وإلى استحضار رحمته ومغفرته. قال تعالى: ﴿أُولَئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ﴾. يسير على هدي نبيّه عليه الصّلاة والسّلام وسائر الأنبياء الذين عبدوا ربّهم خوفا وطمعا. قال تعالى: ﴿إِنَّهُمْ كَانُوا يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَباً وَرَهَباً وَكَانُوا لَنَا خَاشِعِينَ﴾.


يعيش المسلم اليوم في ظلّ نظام رأسماليّ يفصل الدّين عن الحياة! نظام كفر لا يخاف الله ولا يرجو رحمته! نظام جاحد حقود على هذا الدّين وأهله فكيف يرضى المسلم بذلك؟ كيف يقبل العيش دون أحكام ربّه تطبَّق فيه؟ كيف يبقى دون إمام ينفّذ فيه أحكام الإسلام ويقيه شرّ الوقوع في شهوات الدّنيا؟ كيف يأمن عقاب ربّه وهو راض عن هذا الباطل؟ كيف لا يخاف غضب ربّه وقد عطّلت أحكامه وعادت البشريّة إلى الظّلمات والجاهليّة؟!


إنّ قلب المؤمن لا بدّ أن ينبض بحبّ الله ويحلّق كطائر يرفرف بجناحيه خوفا من الله وطمعا في رحمته فيبلغ عنان السّماء ويحيا الحياة التي يرضاها له ربّه ويكون بذلك بإذن الله من الفائزين. عليه أن يسارع لنشر الخير وإعادة نور الله ويعمل مع العاملين المخلصين فينصر دين الله ويرفع راية العقاب عاليا خوفا من أن يؤاخذه ربّه بما فعل السّفهاء وطمعا في نيل رضوانه بأن يكتبه من الصّالحين المصلحين.




كتبته لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير
زينة الصّامت


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://alhoob-alsdagh.yoo7.com
 
قلب المسلم: طائر جناحاه الخوف والرّجاء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» حكاية طائر(الحبارى)
» ** طائر أندلسي ** حسين عبروس
» شاعر الطبيعة (طائر لا ادري اسمه)

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: قسم خاص بحزب التحرير وشؤون الخلافة - احكام واخبار-
انتقل الى: